أخبار العالمأخبارالسويدالسويد

اصحاب ولا اعز وانتقادات تصل للسويد

اصحاب ولا اعز وانتقادات تصل للسويد عبر الصحافة السويدية والجدل الذي أثاره حول العالم.

 أثار فيلم “اصحاب ولا اعز” انتقادات واسعة في الشارع المصري بعد أيام من عرضه على منصة نتفلكس.

ووصل الجدل الدائر حول الفيلم للسويد حيث نشرت omni خبراً عن حالة الغضب في الشارع المصري بعد عرض الفيلم.

تمحورت الانتقادات حول رؤية الشارع المصري للعمل على أنه خادش للحياء العام ويروج لأفكار بعيدة عن المجتمع العربي.

فيما امتلأت منصات التواصل الاجتماعي بتغريدات تضمنت هاشتاغ (أصحاب ولا أعز)،

واختلفت ردود الأفعال عليه، فهناك من انتقد المبالغة في أداء الممثلين والحوار والألفاظ التي تضمنها الفيلم،

معتبرين أنه كان من الممكن أن يكون جميلاً ومميزاً لو اشتقت أفكاره من بيئة عربية حقاً.

وتجاوز الأمر الانتقادات ليصل إلى بلاغ ضد منى زكي للنائب العام المصري، بتهمة “نشر الفسق والفجور” بسبب مشهد لها تقوم فيه بخلع لباسها الداخلي.

وشرح مسؤول في نقابة الفنانين المصرية أن الفيلم لم يصور في مصر ولا يخضع للقوانين المصرية لذلك لا يمكن محاسبة الفنانين المسجلين بالنقابة المصرية.

اقرأ أيضاً عن حسم الجدل حول الجرعة الرابعة من لقاح كورونا

وقدم الممثلون المصريون الدعم لزميلتهم منى زكي وسط الضغط الممارس عليها وعلى عائلتها بسبب الفيلم.

الفيلم من إنتاج منصة نتفلكس وهو العمل العربي الأول من إنتاج المنصة،

وهو نسخة من الفيلم الإيطالي Perfect Strangers إنتاج 2016.

تدور فكرة الفيلم حول اجتماع 7 أصدقاء على طاولة العشاء، فيقررون أن يلعبوا لعبة بفتح هواتفهم وجعل كل مكالماتهم ورسائلهم مفتوحة إلى العلن وتبدأ الأسرار بالظهور.

وهو من بطولة منى زكي، نادين لبكي، جورج خباز، إياد نصار، فؤاد يمين، عادل كرم.
 
يذكر أن العمل الإيطالي Perfect Strangers المقتبس عنه ” أصحاب ولا أعز ” أثار جدلاً بين الآراء عند عرضه أيضاً،

غير أنه حصد جوائز عدّة بينها جائزة ديفيد دي دوناتيلو التي تمنحها أكاديمية السينمائي الإيطالية عن فئتي أفضل فيلم وأفضل سيناريو.

يمكنكم متابعة المزيد من الاخبار عبر صفحتنا على فيسبوك لتصلكم اهم الاخبار من هنا

تابعونا على موقع

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى