أخبار العالمأخبارالسويدأوميكرونالجالية العربية في السويدالحياة في السويدالسويدتعرف على السويدمتفرقاتمنوعاتهجرة الى السويد

مكتب العمل يغلق مشروعاً للتوظيف في السويد

مكتب العمل يغلق مشروعاً للتوظيف في السويد ، تعرفوا على مزيد من التفاصيل عن هذا الخبر.

رغم النجاح والنتائج الجيدة التي حققها مشروع سوق العمل المسمى “Jämställd etablering”،

حيث حصل ثلث المشاركين فيه في مدينة مالمو على وظائف، قرر مكتب العمل إغلاقه، وفق ما ذكر التلفزيون السويدي.

قالت فاطمة حسن وسامينا عرفة وهن اثنتان كن من النساء العديدات العاطلات عن العمل ووجدن وظيفة أنهن تأسفن لقرار مكتب العمل بإلغاء المشروع.

وقالت فاطمة حسن من سورية: “إن القرار ليس جيد، يجب أن يستمر المشروع،

من المهم جداً أن تكون قادراً على التعلم اللغة السويدية من خلال العمل”،

ففي العام الماضي حصلت على أول وظيفة لها في حياتها كمساعدة مطبخ في دار رعاية المسنين Segevångsgården،

وقالت: “أخطط للدارسة لأصبح مساعدة ممرضة، والهدف أن أصبح ممرضة”.

أما سامينا عرفة من باكستان فقالت: “أعمل بالتنظيف وغسل الملابس ومساعدة مطبخ في Segevångsgården،

وقد عنى هذا الأمر الكثير بالنسبة لي، ففي البداية تحدثت الإنكليزية فقط.. لكنني الآن أتحدث السويدية”.

اقرأ عن نية السويد بعدم الانضمام إلى حلف الناتو من هنا

تم تنفيذ المشروع سابقاً بمدة محدودة وتمويل من الاتحاد الأوروبي،

وكانت الشريحة المستهدفة فيه هي النساء العاطلات عن العمل لفترات طويلة والنساء ذات المستوى التعليمي المنخفض،

لكن رغم النتائج الجيدة التي حققها، أعلن مكتب العمل أن المشروع يفتقر إلى الموارد لمواصلته بدون تمويل الاتحاد الأوروبي.

تأسف مديرة دار الرعاية Segevångsgården، إيفون إنجليزون،

على قرار مكتب العمل بإغلاق المشروع، وقالت إن القرار خاطئ ومحزن لأن المشروع ساعد الكثير من النساء في دخول سوق العمل،

وتأمل أن تجد الحكومة طريقة لتمويله بما يسمح باستمراره.

للمزيد تابعوا صفحتنا السويد بالعربي على غوغل نيوز عبر الرابط

تابعونا على موقع

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى